منوعات

شرطي يغتصب مواطنة قدمت للتبليغ عن اغتصابها!

من الطبيعي أن يلجأ المواطن إلى الشرطة لتقديم شكوى عند الاعتداء عليه، لكن ماذا سيفعل عندما يكون الشرطي هو المعتدي؟ هذا ما حصل مع امرأة باكستانية، قام أحد ضباط الشرطة بالاعتداء عليها واغتصابها، عندما قدمت للإبلاغ عن رجلين قاما باغتصابها سوياً.

وقالت السيدة التي تسكن في مدينة أوش شريف الباكستانية، إنها تقدمت ببلاغ إلى الشرطة بسبب تعرّضها للاغتصاب في مدينة شرق أحمدبور الباكستانية، ليقوم بعدها الشرطي المسؤول باستدعائها للإدلاء بشهادتها، ويقتادها إلى منزله ويعتدي عليها.

هذا ما نشرته صحيفة “دايلي ميل” البريطانية، التي قالت إن الضابط صور اعتداءَه على السيدة ثم قام بتهديدها بفضحها اذا ما أبلغت عنه. لكن السيدة لم تكترث للأمر وأبلغت عنه. وأفادت الصحيفة عينها أن الشرطي الذي يشغل منصب مساعد المفتش قبض عليه وبدأ التحقيق معه بشأن الواقعة.

الجدير بالذكر أن الشرطة الباكستانية تتعرض لموجة من الانتقادات خلال الفترة الماضية، خاصة بعد أن قامت بقتل زوجين وابنتهما البالغة من العمر 13 عامًا وشخص آخر من خلال إطلاق النار عليهم خلال مواجهة، وفق الشرطة الباكستانية. لكن أقارب الضحايا قالوا إن عناصر الشرطة قاموا بقتل الضحايا بدم بارد جداً.

المصدر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق