منوعات

بالفيديو.. داعية سعودي يهاجم “العاصوف” ويتهمه بالترويج لزنا المحارم

هاجم الداعية السعودي البارز، عبدالعزيز الفوزان، المسلسل السعودي المثير للجدل، “العاصوف“، متهمًا إياه بالترويج لزنا المحارم ، في أعنف انتقاد يتلقاه المسلسل، الذي يعرض أحداثًا جريئة غير معهودة في الدراما السعودية.

وانتقد الفوزان ، أستاذ الفقه المقارن في المعهد العالي للقضاء، ومشرف عام على شبكة قنوات ومواقع رسالة الإسلام، المسلسل بشكل حاد، وقال إنه “دعوة علنية إلى الفاحشة.. مثل الشمس”.

وكان الفوزان يتحدث في برنامج تلفزيوني عبر قناة “الرسالة” عندما قال غاضبًا “إن المسلسل يدعو للزنا وزنا المحارم وخيانة الجار.. يريدون توطين الفاحشة في بلاد المسلمين.. علاقات جنسية خارج نطاق الزواج ونحن نتفرج كالبلهاء”.

وأضاف في حديثه عن العاصوف “هذا من أكبر الكبائر، من الموبقات، يقال لنا إنه تمثيل لتهوينه في أعيننا، وإنه طبيعي ومقبول.. وصل الحال أنه شيء طبيعي أن تحمل المرأة زنا وتضع الطفل عند باب المسجد”.

وتابع بنبرة عصبية قائلًا إن المسلسل”يقوم به أناس مسلمون وسعوديون وبقنوات سعودية وإن غير رسمية”، محذرًا من عواقب غضب إلهي ومستشهدًا بآيات قرآنية وأحاديث نبوية لدعم رأيه.

ووجد حديث الفوزان تداولًا كبيرًا في مواقع التواصل الاجتماعي في المملكة، لاسيما من المعارضين لبث المسلسل والمطالبين بإيقاف بثه منذ حلقته الأولى، وبعد انتهاء عرض كل حلقة جديدة منه عبر قناة “إم بي سي” السعودية الخاصة بسبب ما يعتبرونه تشويهًا لتاريخ المملكة المحافظة.

ومسلسل “العاصوف” مأخوذ عن رواية الكاتب السعودي الراحل، عبدالرحمن الوايلي، “بيوت من تراب”، ومن إخراج السوري المثنى صبح، ومشاركة كوكبة من نجوم الفن السعودي، مثل عبدالله السناني وحبيب الحبيب لبطل المسلسل ناصر القصبي.

ويتحدث المسلسل عن حقبة مفصلية في تاريخ السعودية، وهي حقبة السبعينيات التي ظهر في نهايتها نشاط لافت للتيار الديني فيما يعرف بالصحوة الدينية التي فرضت سطوة لرجال الدين على الحياة الاجتماعية في البلاد.

وكان من المقرر أن يتم بثه في رمضان الماضي، لكنه تأجل للعام الحالي وقد تم تصوير جزئه الثاني، فيما يعتزم منتجوه تصوير خمسة أجزاء تتناول حقبة تاريخية متسلسلة ينقسم السعوديون في نظرتهم لها.

وعرض المسلسل عدة أفكار عبر مشاهد متفرقة، منها بعض مظاهر البغاء والخيانة الزوجية، حيث يقيم بطل المسلسل بشخصية “خالد” علاقة مع جارته المتزوجة، كما تضع امرأة مولودًا جديدًا على باب المسجد، في إشارة إلى أن الطفل ثمرة علاقة محرمة.

المصدر : إرم نيوز

الوسوم

مقالات ذات صلة